Monday, January 24, 2022

5 طرق بسيطة لتعزيز المناعة ومكافحة الأمراض.. منها النوم جيدًا

[ad_1]


البقاء بصحة جيدة خالية من الأمراض أصبح هدفا للكثيرين حول العالم خاصة بعد جائحة كورونا، فأسلوب الحياة المتوازن يمكن أن يحسن وظائف جهاز المناعة لتعيش حياة صحية وسعيدة، فلا يكفى أن يتضمن نظامك الغذائي الأطعمة الصحية، ولكن من المهم أيضًا تنفيذ ممارسات الحياة الصحية، لتقليل مخاطر الإصابة بالأمراض، وفقًا للتقرير المنشور بموقع “تايمز أوف انديا”.


 

4

اتبع نظامًا غذائيًا متوازنًا


التغذية السليمة هي الطريق إلى نظام مناعة صحي يحميك من الأمراض والمضاعفات الصحية الأخرى، حيث تعتبر الأمعاء هي الوصي على جسمك وتدعم جهاز المناعة لديك لمحاربة العدوى والأمراض، لذلك من أجل الحفاظ على صحة أمعائك تحتاج إلى النظر في خيارات نظامك الغذائي، حيث قم بتضمين الأطعمة الصديقة للمعدة مثل البروبيوتيك والأطعمة المخمرة والخضراوات والألياف والبروتينات والفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة التي يمكن أن تساعد في مكافحة تلف الخلايا.


 

فوائد التمارين الرياضية للمناعة
فوائد التمارين الرياضية للمناعة


 

التمارين البدنية


يعزز التمرين وظائف جهاز المناعة لديك، يمكن أن تجعلك التمارين المنتظمة، مثل المشي أو اليوجا وغيرها تقاوم المشاكل الصحية، حيث تعزز الرياضة بشكل كبير تدفق الدم عبر نظام القلب والأوعية الدموية، كما تزيل مسببات الأمراض وتطرد السموم من الجسم.


 

النوم الجيد ليلًا
النوم الجيد ليلًا


 

النوم جيدًا


أساس نمط الحياة الصحي هو النوم الجيد ليلاً، عندما تكون محرومًا من النوم، تضعف وظائف جهازك المناعي مما يجعلك أكثر عرضة للإصابة بالأمراض، حيث يطلق جهازك المناعي بروتينًا يسمى السيتوكينات فى حالة النوم جيدًا، يعمل على مكافحة العدوى والالتهاب، لذلك من المهم الحصول على ما لا يقل عن 7-8 ساعات من النوم المتواصل.


 

اضرار شرب السجائر والكحول على المناعة
اضرار التدخين والكحول على المناعة


 

الإقلاع عن التدخين


يقلل التدخين وشرب الكحول من الاستجابة المناعية، حيث يضر المحتوى التبغ والكحول بكل جهاز وعضو في الجسم مما يجعل الشخص عرضة للإصابة بأمراض خطيرة مثل السرطان وانتفاخ الرئة ومشاكل القلب وما إلى ذلك.

سيطر على التوتر


التوتر والإجهاد هما السبب الرئيسي لمجموعة متنوعة من المشاكل الصحية، وأشهرها أمراض المناعة الذاتية والالتهابات، فعندما تكون متوترًا ينتج جسمك المزيد من الكورتيزول (هرمون تخفيف التوتر) مما قد يجعل من الصعب على جسمك موازنة الاستجابة الالتهابية والهجومية، وتضعف هذه الظاهرة بشكل كبير جهاز المناعة لديك وتمنعه ​​من إنتاج المزيد من خلايا الدم البيضاء.

[ad_2]

استكشف الاقسام الإضافية

Explore Other Classes