Tuesday, January 18, 2022

شيخ الأزهر يوجه بتحمل نفقات علاج طالب تايلاندى توفى شخصين من عائلته بنفس المرض

[ad_1]


حرص فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، على الاطمئنان على صحة الطالب التايلاندي حسين مأمينج، الطالب بكلية الشريعة الإسلامية، وذلك بعد أن أجرى عملية جراحية دقيقة، وحدثت له مضاعفات، حيث تواصل فضيلته معه واطمأن على حالته ودعا له بالشفاء العاجل.


 


ووجه فضيلة الإمام الأكبر المعنيين بمستشفى الحسين الجامعي، وجامعة الأزهر، وبيت الزكاة والصدقات المصري، بالاهتمام ومتابعة حالة الطالب الصحية، وتوفير العلاج المناسب له بشكل مجاني، دون تحميله أية أعباء مالية.


 


كان أطباء مستشفى الحسين الجامعي قد قرروا ضرورة إجراء جراحة استئصال الطحال  للطالب حسين مأمينج، ولكن تعذر حضور والدته إلى مصر لتوقيع إقرار تحمل نتائج الجراحة، خاصة أنه قد سبق أن توفى شخصين من عائلة الطالب بنفس المرض، مما اضطر إلى سفره على نفقة الأزهر لإجراء الجراحة ببلده، وبعد أن تمت بنجاح عاد للدراسة بكلية الشريعة الإسلامية، ولكن حدثت له مضاعفات في مصر، وقرر الأطباء حاجته إلى عناية شديدة  و دواء غالي الثمن، يصعب عليه توفيره خاصة أن والديه متوفيين، وعند علم فضيلة الإمام الأكبر بحالته وجه بسرعة رعايته وتكفل الأزهر بكل ما يحتاجه طبيا وعلميا.

[ad_2]

استكشف الاقسام الإضافية

Explore Other Classes