Wednesday, January 26, 2022

وزير الرى: عملية تطوير شاملة للمنظومة المائية لترشيد الاستهلاك

[ad_1]


تواصل وزارة الموارد المائية والري مجهوداتها الضخمة لتنفيذ المشروع القومي لتأهيل الترع ومشروع تأهيل المساقي ومشروع التحول لنظم الري الحديث.


وصرح الدكتور محمد عبد العاطى وزير الموارد المائية والرى، بأن الوزارة تنفذ حالياً عملية تطوير شاملة للمنظومة المائية، من خلال تنفيذ العديد من المشروعات القومية الكبرى، بما يحقق ترشيد استخدامات المياه وتحقيق التنمية المستدامة لمشروعات التنمية الزراعية بما ينعكس ايجابياً على المزارعين بالمقام الأول.


وأوضح عبد العاطى، أن المشروع القومي لتأهيل الترع يشمل ترع باطوال تصل الى 9046 كيلومتر حتى تاريخه وأنه تم بالفعل الانتهاء من تاهيل 2540 كيلومتر، وأن المستهدف من هذا المشروع القومى هو تأهيل ترع بأطوال تصل الى 20 ألف كيلومتر، مشيرا إلى أنه يتم متابعة كافة العمليات التى يتم تنفيذها على الطبيعة لضمان تنفيذ المشروع بمعدلات زمنية مرتفعة وبأعلى مستوى من الجودة، مع اجراء كافة الاختبارات اللازمة خلال جميع مراحل التنفيذ.


وفى اطار العمل على تطوير شبكة المجارى المائية بشكل متكامل، فقد قامت الوزارة بطرح  (15) عقد لتأهيل المساقى بمحافظات (القليوبية – الدقهلية – المنوفية – الإسكندرية – الفيوم – أسيوط) بإجمالي عدد (557) مسقى بأطوال 466 كيلومتر وتم نهو التنفيذ في 21 كيلومتر وجارى التنفيذ في باقى الأطوال.


وأشار  عبد العاطى للجهود المبذولة لتنفيذ المشروع القومي للتحول لنظم الري الحديث، موضحاً أنه تم تحقيق التحول فى زمام 489 الف فدان (منها 403 الف فدان تم فيها التحول بالفعل ، بالاضافة لطلبات للتحول للرى الحديث فى زمام 86 الف فدان)، وذلك ضمن خطة لتحديث نظم الري في نحو مليون فدان بالاشتراك مع وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي.


الجدير بالذكر أنه تم خلال الفترة الماضية عقد العديد من المؤتمرات الموسعة والندوات التوعوية بالمحافظات للتعريف بخطة الوزارة لتنفيذ مشروعات تأهيل المساقي والتحول للري الحديث، وذلك بحضور ممثلي وزارتي الري والزراعة والبنك الأهلى والبنك الزراعى والقيادات المحلية والتنفيذية.

[ad_2]

استكشف الاقسام الإضافية

Explore Other Classes